إعلانات

منتدى المهندس  
هذه الرسالة تفيد بأنك غير مشترك فى منتدى المهندس . للاشتراك الرجاء اضغط هنــا
العودة   منتدى المهندس > منتديات المهندس العامة > المنتدى الإسلامي
مركز رفع الصور Engineer’s Blog مجلة المهندس سياسة الخصوصية المجموعات ألبومات الصور كتابة المعادلات الرياضية أخر المواضيع (RSS)
مركز رفع الملفات والصور أختصار الروابط صفحة الفيس بوك تويتر أخر مواضيع المنتدى أخر مواضيع المجلة أسعار الإعلانات

المنتدى الإسلامي المحتوى يستهدف المسلمين على نهج أهل السنة والجماعة فقط وغير مسموح بدخول الشيعة أو النصارى أو اليهود


(?)
(?)
 
  
 

وصايا الرسول للنساء وبالنساء

بسم الله الرحمن الرحيم السلام عليكم ورحمة الله وبركاته هذه بعض من وصايا الرسول للنساء وعلى النساء الوصية بالنساء لقد اقتضت حكمة الله سبحانه وتعالى وعلمه أن يجعل

إنشاء موضوع جديد  موضوع مغلق
المنتدى المشاركات الجديدة ردود اليوم مشاهدة المشاركات المشاركة التالية
 
أدوات الموضوع طرق مشاهدة الموضوع
#1  
قديم 26-12-2010, 01:17 مساءً
الصورة الرمزية عزه الشريف
عزه الشريف غير متصل
مشرفة سابقة
 
تاريخ التسجيل: 16-03-2010
الدولة: مصر
المشاركات: 302
التقييم: 10 قوة التقييم: 20
جزاك الله خيرا: 0
تم شكره 10 مرة فى 2 مشاركة
رشح 0 مرة 0 موضوع
المواضيع الفائزة : 0
تم ذكره فى: 0 مشاركة
تم تنبيهه فى: 0 موضوع
مشاهدة ألبوم صور عزه الشريف's
Eh S(17) وصايا الرسول للنساء وبالنساء

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

هذه بعض من وصايا الرسول للنساء وعلى النساء
الوصية بالنساء

لقد اقتضت حكمة الله سبحانه وتعالى وعلمه أن يجعل القوامة للرجال على النساء، وذلك بما فضلهم به عليهن من النفقة وغيرها. ولكن لم يجعل سبحانه وتعالى مثل هذه القوامة سبباً للاستهانة بحقوق النساء، أو لعضلهن إياها، كما كان الحال فى المجتمعات الجاهلية، بل حرص سبحانه وتعالى ورسوله الكريم صلى الله عليه وسلم على حفظ هذه الحقوق، وتأديتها إليهن على الوجه الشرعي المسنون، مع إحسان العشرة إليهن.

قال تعالى :
(( وعاشروهن بالمعروف )) النساء: 19،.

ولا شك أن العشرة بالمعروف تشمل الإنفاق عليهن، وكسوتهن، والتأدب فى معاملتهن، ومداراتهن، وقضاء وطرهن، والدعاء لهن، وتعليمهن، وتأديبهن، والانتهاء عما نهى الله ورسوله اتجاههن.

ولما كانت للوصية بالنساء مكانة كبيرة من التشريع، فقد اهتم الرسول صلى الله عليه وسلم بتوصية أصحابه- رضوان الله عليهم- بالنساء فقال
: ((استوصوا بالنساء خيرا، فإنهن خلقن من ضلع، وإن أعوج شيء في الضلع أعلاه، فإن ذهبت تقيمه كسرته، وان تركته لم يزل أعوج، فاستوصوا بالنساء خيرا)) .

* وهذا الحديث يرشدنا إلى ثلاثة أمور رئيسية وهي:

الأمر الأول: أن الوصية بالنساء واجبة لأن قوله صلى الله عليه وسلم " استوصوا " أمر ، والأمر يقتضي الوجوب، ما لم ترد قرينة تصرفه عن ذلك.

الأمر الثاني: بيان قصور النساء عن الرجال، واختلاف بعض طبائعهن عن طبائع الرجال.

الأمر الثالث: جواز مداراة النساء، والاستمتاع بهن على عوجهن.


ولا شك أن في هذا الحديث قاعدة أساسية في عاملة النساء، والوصية بهن، عند الصحابة رضوان الله عليهم- ومن تبعهم من الرجال في كل عصر، وما دام هذا الدين قائما.

تحريم ظلم الزوجة


أن من أهم مظاهر التواصي بالنساء ومعاشرتهن بالمعروف عدم ظلمهن فى شيء من حقوقهن، سواء كانت مادية أو معنوية.

فلا يجوز للزوج بأي حال من الأحوال أن يغتصب مال زوجته أو ينفقه بغير إذنها أو بغير رضاها، كما لا يجوز له أن يجحدها شيئاً من حقوقها المتعلقة بحسن العشرة، أو الإطعام، أو الكسوة، أو السكن، أو التربية والنصح، أو قضاء الوطر، فإنه إن جحدها شيئاً من ذلك دخل في عموم قوله :صلى الله عليه وسلم


(( اللهم إني أحرج حق الضعيفين: اليتيم والمرأة)) .

وقوله صلى الله عليه وسلم - فيما يرويه عن رب العزة-:

((يا عبادي إني حرمت الظلم على نفسي، وجعلته بينكم محرما فلا تظالموا )) .

فهذا النص عام، ويدخل في عمومة تحريم أي نوع من الظلم، لا سيما ظلم الزوج للزوجة، فإنما أخذها واستحلها بعهد الله وميثاقه، فلا يجوز له بأي حال عضلها مالها من حقوق أو الاستهانة في أدائها إليها.

القسط والعدل مع النساء
والذي يجب على الرجل اتجاه زوجته أن يكون عادلاً معها، فلا يظلمها شيئاً من حقوقها، ولا يجحدها ما يجب لها، لقوله صلى الله عليه وسلم : (( المقسطون يوم القيامة على منابر من نور على يمين الرحمن، وكلتا يديه يمين، الذين يعدلون في حكمهم وأهليهم وما ولوا )). فانظر كيف أن النبي صلى الله عليه وسلم ذكر المقسطين عموما، ثم خص المقسطين مع أهليهم وما ولوا خصوصا، دلالة على أهمية ذلك في حق الأهل وهن تحت ولايته.

فعلى الرجل أن يقوم بمسئولياته اتجاه زوجته واتجاه أولاده على أكمل وجه، فلا يتهاون في القيام بهذه المسئوليات ولا يتقاعس عنها. فقد قال النبي صلى الله عليه وسلم :

((ألا كلكم راع، وكلكم مسئول عن رعيته، فالأمير الذي على الناس راع وهو مسئول عن رعيته، والرجل راع على أهل بيته، وهو مسئول عنهم، والمرأة راعية على بيت بعلها وولده، وهي مسئولة عنهم، والعبد راع على مال سيده وهو مسئول عنه، ألا فكلكم راع، وكلكم مسئول عن رعيته )).




من وصايا الرسول الأكرم صلى الله عليه و سلم لإبنته السيدة فاطمة عليها السلام

' اللهم صل على محمد وآل محمد و صحبه و سلم أجمعين و على من تبعهم بإحسان إلى يوم الدين'

يا 'فاطمة'! ما من إمرأة طحنت بيديها إلا كتب الله لها بكل حبة حسنة ومحا عنها بكل حبة سيئة.

يا 'فاطمة'! ما من إمرأة عرقت عند خبزها، إلا جعل الله بينها وبين جهنم سبعة خنادق من الرحمة.


يا 'فاطمة'! ما من إمرأة غسلت قدرها، إلا وغسلها الله من الذنوب والخطايا.

يا 'فاطمة'! ما من إمرأة نسجت ثوباً، إلا كتب الله لها بكل خيط واحد مائة حسنة، ومحا عنها مائة سيئة.

يا 'فاطمة'! ما من إمرأة غزلت لتشتري لأولادها أو عيالها، إلا كتب الله لها ثواب من أطعم ألف جائع وأكسى ألف عريان.

يا 'فاطمة'! ما من إمرأة دهنت رؤوس أولادها، وسرحت شعورهم، وغسلت ثيابهم وقتلت قملهم إلا كتب الله لها بكل شعرة حسنة، ومحا عنها بكل شعرة سيئة، وزينها في أعين الناس أجمعين.

يا 'فاطمة'! ما من إمرأة منعت حاجة جارتها إلا منعها الله الشرب من حوضي يوم القيامة.

يا 'فاطمة'! خمسة من الماعون لا يحل منعهن: الماء، والنار، والخمير، والإبرة، ولكل واحد منهن آفة، فمن منع الماء بلي بعلة الإستسقاء، ومن منع الخمير بلي بالغاشية، ومن منع الرحى بلي بصدع الرأس، ومن منع الإبرة بلي بالمغص.

يا 'فاطمة'! أفضل من ذلك كله رضا الله ورضا الزوج زوجته.

يا 'فاطمة'! والذي بعثنـي بالحق بشيراً ونذيراً لو متِ، وزوجك غير راضٍ عنكِ ما صليت عليكِ.

يا 'فاطمة'! أما علمت أن رضا الزوج من رضا الله، وسخط الزوج من سخط الله؟

يا 'فاطمة'! طوبى لإمرأة رضي عنها زوجها، ولو ساعة من النهار.

يا 'فاطمة'! ما من إمرأة رضي عنها زوجها يوماً وليلة، إلا كان لها عند الله أفضل من عبادة سنة واحدة صيامها وقيامها.

يا 'فاطمة'! ما من إمرأة رضي عنها زوجها ساعة من النهار، إلا كتب الله لها بكل شعرة في جسمها حسنة، ومحا عنها بكل شعرة سيئة.


يا 'فاطمة'! إن أفضل عبادة المرأة في شدة الظلمة أن تلتزم بيتها.

يا 'فاطمة'! إمرأة بلا زوج كدار بلا باب، إمرأة بلا زوج كشجرة بلا ثمرة.

يا 'فاطمة'! جلسة بين يدي الزوج أفضل من عبادة سنة، وأفضل من طواف.

إذا حملت المرأة تستغفر لها الملائكة في السماء والحيتان في البحر، وكتب الله لها في كل يوم ألف حسنة، ومحا عنه ألف سيئة.

فإذا أخذها الطلق كتب الله لها ثواب المجاهدين وثواب الشهداء والصالحين، وغسلت من ذنوبها كيوم ولدتها أمها، وكتب الله لها ثواب سبعين حجة.


فإن أرضعت ولدها كتب لها بكل قطرة من لبنها حسنة، وكفر عنها سيئة، واستغفرت لها الحور العين في جنات النعيم.

يا 'فاطمة'! ما من إمرأة عبست في وجه زوجها، إلا غضب الله عليها وزبانية العذاب.

يا 'فاطمة'! ما من إمرأة قالت لزوجها أُفاً لك، إلا لعنها الله من فوق العرش والملائكة والناس أجمعين.

يا 'فاطمة'! ما من إمرأة خففت عن زوجها من كآبته درهماً واحداً، إلا كتب الله لها بكل درهم واحد قصر في الجنة.

يا 'فاطمة'! ما من إمرأة صلت فرضها ودعت لنفسها ولم تدع لزوجها، إلا رد الله عليها صلاتها، حتى تدعو لزوجها.

يا 'فاطمة'! ما من إمرأة غضب عليها زوجها ولم تسترض منه حتى يرضى إلا كانت في سخط الله وغضبه حتى يرضى عنها زوجها.

يا 'فاطمة'! ما من إمرأة لبست ثيابها وخرجت من بيتها بغير إذن زوجها إلا لعنها كل رطب ويابس حتى ترجع إلى بيتها.

يا 'فاطمة'! ما من إمرأة نظرت إلى زوجها ولم تضحك له، إلا غضب عليها في كل شيء.

يا 'فاطمة'! ما من إمرأة كشفت وجهها بغير إذن زوجها، إلا أكبها الله على وجهها في النار.

يا 'فاطمة'! ما من إمرأة أدخلت إلى بيتها ما يكره زوجها، إلا أدخل الله في قبرها سبعين حية وسبعين عقربة، يلدغونها إلى يوم القيامة.

يا 'فاطمة'! ما من إمرأة صامت صيام التطوع ولم تستشر زوجها، إلا رد الله صيامها.


فقالت له 'فاطمة' عليها السلام

يا أبتاه متى تدرك النساء فضل المجاهدين في سبيل الله تعالى؟ فقال لها: ألا أدلك على شيء تدركين به المجاهدين، وأنت في بيتك؟ فقالت: نعم يا أبتاه.


فقال: تصلين في كل يوم ركعتين تقرئين في كل ركعة فاتحة الكتاب مرة، و'قل هو الله أحد' ثلاث مرات، فمن فعل ذلك كتب الله له ولها ثواب المجاهدين في سبيل الله تعالى....


تحياتي لكم


مشاركة إعلانية ::

#2  
قديم 29-12-2010, 11:54 مساءً
الصورة الرمزية sara sara
sara sara sara sara غير متصل
مشرف عام
 
اوسمتي

تاريخ التسجيل: 19-12-2008
الدولة: الجزائـــــــــــــر
المشاركات: 2,419
التقييم: 3484 قوة التقييم: 114
جزاك الله خيرا: 566
تم شكره 298 مرة فى 217 مشاركة
رشح 25 مرة 19 موضوع
رشح المواضيع الفائزة : 2
تم ذكره فى: 13 مشاركة
تم تنبيهه فى: 46 موضوع
مشاهدة ألبوم صور sara sara's
افتراضي رد: وصايا الرسول للنساء وبالنساء

بارك الله فيك اختي وفعلا كثيرا من لا يفهم معنى الرجال قوامون على النساء ويستغلون جهلهم لمعنى القوامة يالاستهانة بحقوق النساء ...
فقط يا اختي بخصوص الحديث **وصايا الرسول **
لا اصل لهذا الحديث انا بحثت عنه فلم اجده

الفتوى ..
الجواب:

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
لا شك أن هذا من الكذب على رسول الله صلى الله عليه وسلم.

وهذا من أكاذيب الرافضة - قبحهم الله -

و فاطمة الزهراء رضي الله عنهاغنية عن أن يُكذب عليها .

والله أعلم .

الشيخ عبد الرحمن السحيم
http://www.almeshkat.net/vb/showthread.php?s=&threadid=26770




بطلان حديث "وصية الرسول لابنته فاطمة"

السؤال :

هل وردت هذه الوصية عن الرسول عليه الصلاة والسلام لابنته فاطمة رضي الله عنها؟
"وصية رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم لابنته فاطمة صلوات الله عليها.
يروى أنه دخل رسول الله " صلى الله عليه وآله وسلم "على " فاطمة الزهراء " رضي الله عنها فوجدها تطحن شعيرًا وهي تبكي، فقال لها: ما الذي أبكاك يا " فاطمة " لا أبكى الله لك عينًا. فقالت رضي الله عنها: أبكاني مكابدة الطحين، وشغل البيت وأنا حامل.. فجلس النبي صلى الله عليه وآله وسلم فقال: بسم الله الرحمن الرحيم، ثم جعل الطحين بيديه المباركتين ( وألقاه ) في الرحى وهي تدور وحدها، وتسبّح الله سبحانه وتعالى بلسان فصيح، وصوت مليح، ولم تزل كذلك حتى فرغ الشعير، فقال ( صلى الله عليه وآله وسلم ): اسكني أيتها الرحى . فقالت ( الرحى ): يا رسول الله، والذي بعثك بشيرًا ونذيرًا، لو أمرتني لطحنت شعير المشارق والمغارب طاعة لله ومحبة فيك يا رسول الله ولكن، لا أسكن حتى تضمن لي على الله الجنة ففي القرآن يا رسول الله: ( فاتقوا النار التي وقودها الناس والحجارة ). قال النبي صلى الله عليه وآله وسلم: أبشري فإنك من أحجار الجنة في قصر " فاطمة الزهراء "، فعند ذلك سكنت.
فقال النبي صلى الله عليه وآله وسلم: يا " فاطمة "! لو شاء الله سبحانه وتعالى لطحنت الرحى وحدها وكذلك أراد الله تعالى أن يكتب لك الحسنات، ويمحو عنك السيئات، ويرفع لك الدرجات في الجنة في احتمال الأذى والمشقات. يا " فاطمة "! ما من امرأة طحنت بيديها إلا كتب الله لها بكل حبة حسنة ومحا عنها بكل حبة سيئة ......................... "

الإجابة:

هذا لا يصح ولا أصل له.
والله أعلم.
المفتي: حامد بن عبد الله العلي

http://www.islamway.com/?iw_s=Fatawa&iw_a=view&fatwa_id=4789


http://almadinh.net/fatwa/vfatwa.php?id=40


وعليه سيتم غلق الموضوع



إنشاء موضوع جديد  موضوع مغلق

العبارات الدلالية
للنساء, الرسول, وبالنساء, وصايا

أدوات الموضوع
طرق مشاهدة الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود BB متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

جميع الأوقات بتوقيت GMT +3. الساعة الآن 08:14 صباحاً.

تابعوا أخر مواضيع المنتدى للإشتراك فى جروب المهندس على جوجل تابعونا على تويتر تابعوا أخر مواضيع مجلة المهندس صفحة المهندس على الفيس بوك للإشتراك فى جروب المهندس على الياهو

مواقع صديقة: المكتبة العربية

Powered by vBulletin® Version 3.7.2
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.